هل جنوب أفريقيا هي الدولة الأنسب لدراسة الطيران؟

هل هناك أي فرق يميز دراسة الطيران في بلد عن بلد أخرى؟
صورة علم جنوب أفريقيا وعليه كاب الطيار

إذا كان حلمك أن تصبح طيارا فالأغلب أنك سألت نفسك هذا السؤال الخاص بأفضل مكان لدراسة الطيران؛ أليس كذلك؟

هناك العديد من مدارس الطيران حول العالم، أيضا تعلم الطيران أصبح أسهل بفضل التقدم التكنولوجي الذي يشهده العالم.

لكن السؤال هنا، هل هناك أي فرق يميز دراسة الطيران في بلد عن بلد أخرى؟

بالطبع، هناك فروق كبيرة بين البلدان من أهمها هي عوامل الجو، حيث هناك بعض الدول تتميز بأجواء جوية مثالية للطيران وتدريب الطيارين، الأجواء المثالية تعني التنوع مما يساعد على إكساب المتدرب خبرة في بيئات وعوامل جوية مختلفة.

هذه الميزة لا دخل للدولة بها فهى هبة لا تتمتع بها العديد من الدول.

أهم العوامل التي تساعدك في اختيار الدولة الأفضل لدراسة الطيران.

  1. حالة الطقس في الدولة.
  2. الرخص التي يمكنك الحصول عليها.
  3. اللغة التي يتحدث بها أهل هذه الدولة.
  4. مستوى الشهادة التي تقدمها الدولة.
  5. تكلفة الدراسة والمعيشة.

أفضل الدول لتعلم الطيران:

واحدة من هذه الدول هي جنوب أفريقيا والتي تتمتع بالعديد من المميزات التي تجعلها واحدة من أفضل الدول لدراسة الطيران حول العالم.

أحد هذه الأسباب هي الأجواء الجوية المثالية في جنوب أفريقيا لما تتميز به من تنوع يساعد الطيارين على ثقل مهاراتهم وتنمية قدراتهم على الطيران.

أيضا تقدم مدارس الطيران في جنوب أفريقيا العديد من رخص الطيران المختلفة والتي تؤهلك للعمل كطيار في شتى أنحاء العالم.

على سبيل المثال، تقدم مدرسة Eagle Air خمسة رخص مختلفة لتعلم الطيران، ومنها:

رخصة طيار خاص، رخصة طيران ليلي، الطيران الآلي، الطائرات متعددة المحركات، رخصة الطيران التجاري.

أما اللغة في جنوب أفريقيا، يوجد 11 لغة رسمية منها اللغة الإنجليزية، يتحدث الإنجليزية العديد من السكان هناك، كذلك هي اللغة الرسمية في القطاع الحكومي وقطاع الأعمال، ولذلك لن توجد أي حواجز للغة إذا قررت دراسة الطيران هناك.

بالنسبة لشهادة الطيران التي تمنحها دولة جنوب أفريقيا هي CAA والتي تخضع لقوانين الطيران البريطاني والمعروفة بأنها الأعلى في مجال الطيران.

أيضا تتميز الدراسة في جنوب أفريقيا بالتكلفة المنخفضة بالمقارنة بأوروبا أو حتى بعض الدول العربية، كذلك تكلفة المعيشة هناك منخفضة، أضف إلى ذلك المعالم السياحية والمناطق الطبيعية الخلابة التي تستطيع الاستمتاع بها أثناء دراستك للطيران هناك.

الدراسة :

تختلف مدة الدراسة على حسب البرنامج وعلى حسب قدرتك الاستيعابية، كذلك تختلف التكلفة باختلاف البرنامج وعدد ساعات الدراسة، حيث هناك العديد من البرامج التدريبية التي تخضع لها أثناء دراستك للطيران، وعلى حسب هدفك تحدد ما هو البرنامج التدريبي الذي تود دراسته.

إذا اطلعت على الموقع الرسمي الخاص بمدرسة الطيران التي تود الالتحاق بها ستجد كل التفاصيل الخاصة بالبرامج التدريبية والتكلفة، وكذلك معلومات عن المدربين والأسطول المستخدم.

ويمكنك أيضا التواصل معهم عبر موقعهم الرسمي، او عبر وسائل التواصل الاجتماعي مثل فيس بوك او لينكدإن، أو من خلال ارسال ايميل لهم، فلا يجب أن تتردد في سؤال المدرسة عن أي تفاصيل في تود معرفتها قبل التقديم معهم.

الحياة في جنوب أفريقيا :

تتمتع جنوب أفريقيا بالعديد من المميزات التي تجعلها واحدة من أفضل الدول لدراسة الطيران. المناخ هناك مثالي ومناسب لصقل مهاراتك كطيار، أيضا هناك العديد من الأنشطة التي تستطيع ممارستها أثناء فترة دراستك هناك.

كما أن تكلفة المعيشة ليست مرتفعة، سيكون لديك الفرصة للاستمتاع بالمناظر الخلابة للمدن، وأيضا عندك رفاهية الاختيار ما بين المدن التي تود العيش فيها، حيث يوجد تنوع في الطابع التي تتميز به كل مدينة، فمنها ما هو صاخب مليء بالحركة، ومنها ما هو هادئ، لذلك لديك حرية الاختيار.

لا تتردد في التواصل مع أحد مدارس الطيران في جنوب افريقيا لمعرفة الشروط والتفاصيل والبدء في تجهيز نفسك لتحقيق حلمك في أن تصبح طيار.

تقدم أغلب شركات الطيران رحلات مباشرة إلى جنوب أفريقيا، تحديدا إلى مدينتي جوهانسبرج ومدينة كيب تاون، تُصنف مطارات جنوب أفريقيا الأفضل في أفريقيا.

تعتبر جنوب أفريقيا هي الأكثر حداثة بين دول أفريقيا كلها، لما تتميز به من نظام خدمات متكامل، بنية تحتية قوية، وتتوفر أيضا بها سبل مختلفة للترفيه.

تطور وحداثة هذه الدولة هو ما جعلها مؤهلة لاستضافة كأس العالم عام 2010.
كما توجد في جنوب أفريقيا حديقة كروجر الوطنية وهي الأفضل على مستوى العالم لمشاهدة الحياة البرية الأفريقية، بها العديد من الحيوانات والطيور، وكذلك أشجار ونباتات مختلفة لا توجد في أماكن أخرى سوا جنوب أفريقيا.

أهم ما يميز الحياة في جنوب أفريقيا.

  •  نظام تعليمي راقي و جامعات معترف بها عالميا.
  •  تباين في المناخ والتضاريس مما أدى إلى وجود مناظر طبيعية خلابة تختلف من مدينة لأخرى.
  •  نظام سياسي مستقر مما يجعلها وجهة رائعة للاستثمار.
  •  مستوى حياة مرتفع بتكلفة أقل بالمقارنة بأوروبا على سبيل المثال.
  •  بنية تحتية قوية، وأسعار مناسبة للسكن.
  •  وجهة لمئات الآلاف من السياحة من جميع دول العالم.
  •   كل مدينة لها طابعها الخاص، فمنها المليئة بالنشاط والحيوية والحركة، مثل جوهانسبرج، ومنها الأكثر هدوءا مثل كيب تاون.
  •  العديد من الأنشطة تستطيع ممارستها هناك، من ركوب دراجات، لتسلق الجبال، والقفز بالحبال المطاطية من فوق الأبراج.

هل تحقيق حلمك ودراسة الطيران امر يتطلب الكثير من الاجراءات؟

من أهم مميزات مدراس الطيران المتعمدة هي أنها تساعدك في التعرف على شروط الإلتحاق والدراسة، وأيضا معرفة الخطوات اللازمة وما هي الأوراق المطلوبة للتقديم.

وإذا كان لديك أي استفسارات أو واجهت أي مشاكل أثناء الإجراءات، فهم على دراية “بحكم خبرتهم” في مساعدتك في تخطي أي عقبات أو إيجاد حلول لأغلب المواقف التي يمكن أن يمر بها أي طالب،  كي تستطيع التركيز فقط علي تحقيقك حلمك، وهم من يقوموا بالرد على كل استفساراتك المتعلقة بتعلم الطيران.

فلا تترد في التواصل معهم في اي وقت.

شارك هذا المقال

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
Share on whatsapp

مقالات مختارة لك